الإثنين 22-07-2024
الوكيل الاخباري
 

تشّكل حروف في الغلاف الجوي للأرض.. ما قصتها؟

202478154456427IJ


الوكيل الإخباري- أعلنت ناسا عن رصد أشكال غريبة تشبه حروف "إكس" و"سي" داخل الطبقة العليا من الغلاف الجوي للأرض، وذلك من خلال قمر "غولد" الصناعي الذي أطلقته عام 2018 ومهمته مراقبة الاختلافات في الغلاف الجوي.

اضافة اعلان


ذكرت ناسا في بيان عبر موقعها الإلكتروني أن "غولد" رصد أشكالًا غير عادية داخل منطقة الغلاف الأيوني أو "الأيونوسفير"، التي تؤدي دورًا مهمًا في تسهيل الاتصالات اللاسلكية لمسافات طويلة.


وعلى مدار 5 سنوات من إطلاقه، رصد "غولد" أمورًا غريبة على شكل "إكس" خلال فترات العواصف الشمسية والانفجارات البركانية. لكنها المرة الأولى التي تظهر فيها هذه الأشكال خلال الأوقات الهادئة من الناحية المغناطيسية الأرضية.
وقالت ناسا إن هذا الرصد هو الأكثر غرابة وبعدًا عن الأرض، لأنه لا يترابط بأي متغيرات فضائية.


أهمية الاكتشاف
علّق عالم الأبحاث في "مختبر فيزياء الغلاف الجوي والفضاء" بجامعة كولورادو فضلول لاسكار، حيث اعتبر أنها خطوة رائدة في مجال الاكتشافات الفضائية آملاً التوصل إلى تفسير حول سبب هذه الظاهرة. ورأى في ورقة بحثية منفصلة عن بيان ناسا، أن أهمية هذا الاكتشاف تعود لأنه غير مترابط بأي ظروف فضائية مضطربة، وغير متوقع خارج الاضطرابات المغناطيسية الكونية. ودعا إلى البحث عن العوامل التي تسببت بظهور هذه الأشكال المجهولة في الطبقة الأيونية المرتفعة من الغلاف الجوي، وفقًا لما نقله موقع "أن دي تي في" الهندي.


فقاعات "سي"
إلى جانب أشكال "إكس" غير العادية، اكتشف "غولد" فقاعات على شكل "سي" فيها نسبة كبيرة جدًا من الذرات المنيرة القريبة من بعضها البعض بمعدل 640 كلم بين الواحدة والأخرى، وهو ما يعتبر مسافة متقاربة جدًا. ورغم اعتقاد العلماء بأن هذه الفقاعات تتشكل وتتحرك داخل الغلاف الجوي الأرضي بناءً على اتجاهات الرياح، إلا أنها في الغلاف الجوي الأيوني حيث لا توجد رياح، لا تزال مثل هذه المتغيرات غير عادية إلى حد كبير.

 

24