الجمعة 10-07-2020
الوكيل الاخباري



كاتبة بريطانية تنشر قصص مجانية على الإنترنت للأطفال المحجورين

GGYEaPXgF4X5brdOL0USMrwEPYOpuJeYOXfskS7j



الوكيل الاخباري - أعلنت الكاتبة جيه كيه رولينغ، مؤلفة سلسلة "هاري بوتر"، يوم الثلاثاء، أنها ستطلق رواية بعنوان "ذي إيكابوغ" ستنشرها عبر الإنترنت مجاناً على أجزاء.


وقالت الكاتبة البريطانية الشهيرة، إنها قررت نشر قصة "ذي إيكابوغ" للأطفال الذين أجبروا على البقاء في المنزل أثناء الحجر الذي فرضه وباء كورونا في معظم أنحاء العالم.

وأوضحت رولينغ في بيان، أنها نشرت أول فصلين من القصة على موقع "ذي إيكاباغ.كوم" المخصص لها، وسيتم إصدار 34 فصلاً إضافياً كل يوم من أيام الأسبوع حتى 10 تموز/يوليو.


وتنوي الكاتبة نشر النسخة المطبوعة من الرواية باللغة الإنجليزية في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، وبلغات أخرى لاحقاً. وستمنح كل عائدات المبيعات إلى مشاريع تساعد المجموعات المتضررة بشكل خاص من الوباء.

 

وتدور أحداث هذه القصة في مكان خيالي، وهي موجّهة في المقام الأول إلى الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين السابعة والتاسعة، وهي ليست مرتبطة بأي أعمال سابقة لرولينغ.


وقالت الكاتبة إن "إيكابوغ هي قصة عن الحقيقة وإساءة استخدام السلطة"، مضيفة أنه "لم يكن من المقصود اعتبارها كرد على أي شيء يحدث في العالم الآن"، ولفتت إلى أن "المواضيع يمكن أن تنطبق على أي عصر وفي أي بلد".


كما دعت الكاتبة الفنانين الشباب الناشئين أن يستوحوا من شخصيات الرواية لتصوير القصة والمشاركة بأعمالهم الفنية في مسابقة عالمية تديرها دار النشر.


وأضافت: "بعدما قررت نشر القصة، فكرت كم سيكون رائعاً إذا صوّر لي الأطفال المحجورون في المنازل أو الذين يحتاجون إلى بعض الترفيه خلال هذه المرحلة الصعبة التي نمر بها، الرواية برسومهم"، في خطوة تشجع على الإبداع.


وأوضحت أنها ألّفت هذه الرواية الخيالية لأطفالها، وكانت ترويها لهم قبل النوم منذ ما يزيد على العقد.

 

وقالت رولينغ إن مسودة القصة ظلت في غرفة بمنزلها أثناء تركيزها على كتابة كتب للبالغين.


وأضافت أن أطفالها الذين صاروا مراهقين الآن "كانوا متحمسين بشكل واضح" عندما أشارت مؤخراً إلى أنها تعتزم استرجاع القصة ونشرها مجاناً.

 

المصدر: العربية

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة