الثلاثاء 28-01-2020
الوكيل الاخباري



متحف الشمع يزيل تمثالي هاري وميغان من العائلة الملكية

860x484



الوكيل الاخباري – أعلن متحف "مدام توسو" للشمع في لندن عن إزالة تماثيل الشمع الخاصة بدوق ودوقة ساسكس، الأمير هاري وميغان ميركل، من مجموعة العائلة الملكية.


ويأتي هذا القرار في أعقاب إعلان ميغان وهاري المفاجئ يوم الثلاثاء عن تراجعهما عن أدوارهما كأعضاء "بارزين" في العائلة المالكة البريطانية، والسعي من أجل تحقيق الاستقلال المالي.


وقال المدير العام لمتحف "مدام توسو" في لندن، ستيف ديفيس، في بيان: "مع بقية العالم، نحن نتجاوب على الأنباء المفاجئة عن تراجع دوق ودوقة ساسكس عن منصبهما كأعضاء بارزين في العائلة المالكة".


وأضاف ديفيس: "نظراً لكونهما من إحدى التماثيل الشهيرة والمحبوبة لدينا، سوف يظلان بالطبع سمة مهمة في مدام توسو بلندن في حين سنراقب لنرى ما يحمله الفصل التالي لهما".


ووقف التمثالين سابقاً إلى جانب الملكة، والأمير فيليب، وأمير ويلز، ودوقة كورنوال، ودوق ودوقة كامبريدج.


وذكر المتحف أنه سيتم فصل تمثالي دوق ودوقة ساسكس لتجسيد "دورهما التقدمي الجديد من داخل المؤسسة الملكية".


وسوف تتبع التماثيل في موقع المتحف في نيويورك بالولايات المتحدة مصيراً مشابهاً، وقالت المتحدثة باسم متحف "مدام توسو" في نيويورك، بريتني ويليامز: "نحن نتطلع إلى قضاء المزيد من الوقت مع الزوجين في أمريكا الشمالية، وسنستمر في مراقبة ما يحمله الفصل القادم لهما".


وتم الكشف عن تمثال الشمع لميغان العام الماضي في موقعي المتحف في لندن ونيويورك ليتزامن مع حفل الزفاف الملكي.


ويكلف صنع كل تمثال تقريباً 195 ألف دولار.

 

 

المصدر : القدس

 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة