الثلاثاء 25-01-2022
الوكيل الاخباري

نقابة الأطباء ترد على اتهامات أرملة وائل الإبراشي

1-37


الوكيل الإخباري - جدل كبير أثارته سحر الإبراشي، أرملة الإعلامي الراحل وائل الإبراشي بعد تصريحاتها الصحافية حول ما حدث مع زوجها منذ إصابته بكورونا وأثناء رحلة علاجه.

اضافة اعلان

 

قالت أرملة الإبراشي، إن زوجها أصيب بفيروس كورونا يوم 24 كانون الأول (ديسمبر) 2020، وزاره طبيب عزل منزلي وأخطأ في العلاج، وتدهورت حالته.

وتابعت، إن وائل الإبراشي تم نقله إلى مستشفى الشيخ زايد يوم 1 كانون ثاني (يناير) 2021، وتولى حالته الدكتور حسام حسني، ووجهت له الشكر قائلة: "بشكره لأنه مش بس دكتوره كان صديق عزيز ليه والحمد لله بمعجزة كبيرة قدر يساعده".

وأكملت أنه يوم 15 آذار (مارس) عاد إلى المنزل ومكث فيه لمدة شهرين، ثم عاد مرة أخرى إلى المستشفى ولكن من أجل التأهيل والعودة إلى حياته الطبيعية.

من ناحيتها أصدرت نقابة الأطباء بمصر، بياناً أدانت فيه تصريحات أرملة الإبراشي، والتي حملت اتهاماً لأحد الأطباء بحدوث خطأ طبي تسبب في وفاته، حيث طالبت فيه النائب العام بالتوجيه بالتحقيق في جميع ملابسات الواقعة.

 

وأضاف: "كما تعلن نقابة أطباء مصر إدانتها التامة لكلمات السب والقذف في حق أطباء مصر والتي حملتها تصريحات السيدة أرملة الفقيد لإحدى القنوات الصحفية، بوصفها الأطباء بـ"قتلة"، وتطالب نقابة أطباء مصر السيد المستشار النائب العام التوجيه بالتحقيق في جميع ملابسات الواقعة ومطالبة السيدة أرملة الإعلامي وائل الابراشي بتقديم التقارير الطبية والمستندات الدالة على صحة ادعائها، وستقوم النقابة بدراسة اتخاذ الإجراءات القانونية حيال تلك الواقعة".



 

لها

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة