الأربعاء 20-11-2019
الوكيل الاخباري



فيليب موريس تعلن عن طرح منتج IQOS رسمياً في سوق الأميركية

IQOS Images_Image 5



الوكيل الاخباري – أعلنت شركة فيليب موريس إنترناشونال عن إطلاق جهاز IQOS، وهو منتج الشركة القائم على تسخين التبغ إلكترونياً، رسمياً في السوق الأميركية، وطرحه ليكون في متناول المدخنين البالغين ممّن لا يودّون الإقلاع عن منتجات التبغ.

وقد جاءت هذه الخطوة بموجب اتفاقية الترخيص الحصرية التي وقعتها فيليب موريس إنترناشونال مع مجموعة "ألتريا Altria" الأميركيّة.

هذا وأكدت شركة فيليب موريس إنترناشونال على ثقتها بالنجاح الكبير الذي تتوقعه جراء إطلاق منتج IQOS في أميركا، وذلك نظراً للخبرة السوقية الكبيرة التي تتمتع بها مجموعة "ألتريا Altria"، فضلاً عن خبرتها في مجال البنية التحتية.

وينطوي إطلاق منتج IQOS في الولايات المتحدة الأميركية على أهمية كبيرة، باعتباره خطوة ونقلة تاريخية نوعية في تقديم خيارات وبدائل جديدة لما يقارب 40 مليون مدخّن ومدخّنة في الولايات المتّحدة؛ حيث يُعتبر جهاز IQOS الرائد في ما يتعلّق بتقنية تسخين التبغ إلكترونياً بدلاً من حرقه كما في السجائر التقليدية، كما أنه يعد الابتكار الأول من نوعه الذي يحصل على إجازة إدارة الغذاء والدواء الأميركية FDA لكي يتمّ بيعه في أميركا، وذلك خلال شهر نيسان من العام الحالي 2019؛ مؤكدةً على أن تسويق جهاز IQOS "يُعتبر مناسباً لحماية الصحة العامة"، إثر العديد من التقييمات الشاملة التي أجرتها قبل الطرح السوقي على الجهاز الذي تم إيداع ملفّه لدى الإدارة منذ العام 2017 بناء على طلب الشركة.

وفي تعليق له على هذا الإطلاق قال، تايلان سوير – مدير عام، فيليب موريس لبنان: "يعد إطلاق جهاز IQOS في الولايات المتحدة الأميركية دليلاً على التزام فيليب موريس بتشجيع المدخنين البالغين على التحول إلى منتجات خالية من الدخان، التي صُممت بالاعتماد على مبدأ الابتكار وبالارتكاز على البحث العلمي والتطوير. ومن أهم ما يميز منتج IQOS الذي يعد ابتكاراً حقيقياً، أنه أول منتج تبغي قائم على التسخين يُسمح ببيعه من قبل إدارة الغذاء والدواء الأميركية في الولايات الأمريكية."

وأضاف سوير: "إنه لمن حق المدخنين البالغين الحصول على بدائل مبتكرة خالية من الدخان قد تكون أقل ضرراً من السجائر التقليدية، كما أن من حقهم الحصول على معلومات دقيقة حول هذه البدائل والمنتجات. ومع مزيج متناغم من التشريعات الصارمة والتي تتسم بنفس الوقت بالمرونت والمنطق، فضلاً عن التقييم الدقيق، وزيادة الوعي لدى المستهلكين، والتسويق المنظّم، فإنه يمكن لهذه البدائل والمنتجات أن تلعب دوراً محورياً في مساعدة المدخنين البالغين الذين لا يرغبون بالإقلاع عن التدخين للتحول إليها باعتبارها بدائل أفضل من السجائر التقليدية."

واختتم سوير بالقول: "نأمل بإطلاق جهاز IQOS في لبنان، وذلك حتى يتسنى للمدخنين البالغين الحاليين الحصول على بدائل جديدة مبنية على دلائل علمية. سنستمر في العمل مع الجهات المعنيّة في لبنان والدعوة إلى طرح أطر تنظيمية تسرّع التحول على نطاق واسع للمدخّنين البالغين الذين يستمرّون باستهلاك السجائر التقليديّة بأسرع وقت ممكن."

وقد قدمت شركة فيليب موريس إنترناشونال مجموعة من الدلائل العلمية الشاملة لدعم طلب الشركة المرفوع للوكالة ما قبل طَرْح المنتج التبغي في السّوق، وذلك بالتزامن مع المراجعة المستمرة لإدارة الغذاء والدواء الأميركية لطلب شركة فيليب موريس إنترناشونال لتسويق منتج IQOS في الولايات المتحدة (التي تعد ثاني أكبر سوق للتبغ بعد الصين) وذلك باعتباره "منتجاً تبغيّاً مُعدَّل المخاطر".

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة