الأربعاء 01-04-2020
الوكيل الاخباري



أجواء إيجابية باجتماعات اللجنة الدستورية السورية في جنيف

2-245-330x186



الوكيل الإخباري- قال عضو اللجنة الدستورية السورية عن المعارضة عبد المجيد بركات، إن المعارضة السورية خاطبت كل السوريين في الجلسة الافتتاحية بجنيف، عكس النظام، مبينًا أن المناخ الدولي إيجابي ويدفع لإنجاح العملية الدستورية.


وتحدث بركات من جنيف عن الجلسة الافتتاحية للجنة الدستورية وما يعقبها من اجتماعات، في المقر الأممي بإشراف المبعوث الخاص غير بيدرسون.


وأوضح بركات ”كنا مستعدين للجلسة الافتتاحية، وندرك أن النظام قد يلجأ إلى الاستفزاز، ولكن بالمجمل الأمور سارت بشكل جيد، وأعتقد أنها كانت جلسة متوازنة“.

 

وأضاف ”كثيرون لم يتوقعوا أن يتحدث النظام عن دستور جديد وهو ما ذكره (الرئيس المشارك) أحمد الكزبري في كلمته، وكذلك تحدث عن عملية سياسية تبدأ باللجنة الدستورية وتستمر إلى أن يطبق القرار 2254 وهو ما يعني أنها إيجابية في الطرح“.


وفي مقابل ذلك رأى بركات أن ”كلمة (الرئيس المشارك عن المعارضة) هادي البحرة كانت شاملة، تحدثنا في وفد المعارضة بالجلسة الافتتاحية نيابة عن كل السوريين، فيما وفد النظام كان مركزًا في حديثه عن السوريين في مناطقه“.


ولفت إلى أن هذا ”ما نحاول أن نظهره للأمم المتحدة، بأننا معنيون بكل السوريين، ونتوقع أن تكون بداية بناء تفاوضات ونقاشات جيدة في الجلسات المقبلة“.


وعن الأجواء، التي خيمت عليهم عقب الجلسة الافتتاحية، قال ”أعتقد أن المناخ الدولي إيجابي في هذا الموضوع، والدول الضامنة والدول الدافعة باتجاه العملية السياسية، متوافقة بشكل كبير لإنجاح هذا العمل، وبالتالي النظام مجبر على الالتزام بهذا الأمر، كونه متأثرًا بهذه التفاعلات الإيجابية في المجتمع الدولي“.


(إرم)

 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة