الخميس 14-11-2019
الوكيل الاخباري



عطل فيسبوك يكشف ماذا يفعل بصور المستخدمين !

T155255241481825b3e1da4ea67f84d2e42ed9dbd9dimage.jpg&w=700&h=394&q=90&



الوكيل الاخباري - تعرض موقع فيسبوك، إلى جانب تطبيق إنستغرام وواتساب إلى خلل فني كبير أثر على ملايين المستخدمين حول العالم، قبل أن يعلن عن حل المشكلة بعد ساعات، لكن في هذه الأثناء كان المستخدمون قد اطلعوا على أحد أسرار عمل الموقع فيما يتعلق بالصور.


ونعرف جميعا أن موقع فيسبوك يستخدم الذكاء الاصطناعي لوضع علامات تعريفية (Tags)على صورنا، لكن هل كان أحد يتصور إلى أي مدى وصلت دقة هذه التقنية؟


فبينما لم نستطع رؤية الصور خاصتنا على الموقع، فقد شاهدنا علامات تعريفية تشرح وضعيتنا في الصور، وما إذا كنا نضحك أو نبستم، واقفين، جالسين أو مستندين إلى الجدار، أو في وسط حديقة مع عدد من الأصدقاء.


وتشير هذه الدقة في وصف الصور إلى الإمكانية التي يمتلكها موقع فيسبوك لاستخدام هذه البيانات من أجل الإعلانات.

 

والسؤال هنا.. كيف يعمل ذلك!
حسنًا، تخيل أنك تنشر صورا كثيرة مع الكلاب، فهذا يعني أن تقنية الذكاء الاصطناعي ستذكر ذلك في قواعد البيانات، لتصبح أنت هدفا كبيرا للإعلانات المتعلقة بأغذية الحيوانات ومنتجات العناية بها.


وذات الأمر ينطلق على هؤلاء الذين دائما ما يحبون التصوير في مناطق سياحية، حيث ستمتلأ صفحاتهم بإعلانات الفنادق وعروض السفر.


وبحسب موقع "فيرست بوست" التقني، فإن تطبيق فيسبوك يستطيع استخدام المعلومات التي يجمعها من الصور في أمور كثيرة لا نعلم عنها شيء، وهنا نستطيع أن نقلق بعض الشيء.


فليس لدى المستخدمين فكرة عن كمية المعلومات التي يشاركونها على وسائل التواصل الاجتماعي كل يوم عبر الصور التي ينشرونها.


وفي ذات الوقت يواجه موقع فيسبوك انتقادات وتحقيقات متتالية بشأن سياسة الخصوصية، ومشاركة المعلومات التي وصلت إلى حد إتاحتها لشركات الدعاية السياسية.

 

اظهار أخبار متعلقة


وذكرت شركة فيسبوك أنها حلت مشكلة واجهت المستخدمين في إرسال وتحميل ملفات الصور والفيديو عبر تطبيقاتها ومنصاتها للتواصل الاجتماعي.


وقالت شركة فيسبوك في بيان: "خلال إحدى عملياتنا للصيانة الدورية، أحدثنا مشكلة تجعل من الصعب على بعض الناس تحميل أو إرسال الصور والمقاطع المصورة".


وامتنعت فيسبوك، التي تجني عشرات الملايين من الدولارات من عائدات الإعلانات يوميا، عن التعليق عندما سئلت عما إذا كانت ستعيد الأموال إلى الشركات المتضررة.


وفي واقعة مماثلة في مارس الماضي، قالت الشركة إنها ستدرس إعادة الأموال إلى المعلنين المتضررين.


وقال شركة "ثاوزاند آيز"، التي تراقب الإنترنت عالميا: "الانقطاع مرتبط على ما يبدو ببنية تحتية داخلية أو مشكلة خاصة بالتطبيقات".


وأصاب الانقطاع الجزئي مستخدمي أكبر شبكة للتواصل الاجتماعي بالإحباط، ولجأ كثيرون لموقع التواصل الاجتماعي تويتر للشكوى.


وذكر موقع "داون ديدكتور دوت كوم" لمتابعة الأعطال الإلكترونية أن أكثر من 14 ألف مستخدم أبلغوا عن مشاكل واجهتهم في إنستغرام، بينما أبلغ أكثر من 7500 مستخدم عن مشكلات في فيسبوك، و1600 عن مشاكل في واتساب.


وأظهرت خريطة الأعطال التفاعلية للموقع أن المشاكل تتركز في أجزاء من أوروبا والولايات المتحدة.