الثلاثاء 23-07-2024
الوكيل الاخباري
 

على طريقة فيلم العراب .. رسالة تهديد لناد إيطالي

2202327101644680587612


الوكيل الإخباري - أرسل مجهول رأس خنزير داخل صندوق إلى مقر نادي سامبدوريا مع رسالة تهديد بالقتل، بسبب النتائج المخيبة التي يعاني منها الفريق في بطولة الدوري الموسم الجاري 2022-2023.

وأرفق المجهول الصندوق برسالة تهديد لأعضاء مجلس الإدارة، وبالتحديد للرئيس ماسيمو فيريرو ونائبه أنطونيو رومي مفادها "رؤوسكم ستكون التالية".

وأصدرت إدارة سامبدوريا، بيانا رسميا، استنكرت فيه هذه الخطوة، وقال النادي في بيانه المنشور على موقعه الإلكتروني الرسمي: "يعرب سامبدوريا عن سخطه العميق من التهديد الذي وصل إلى مقر النادي في ساحة بورجو بيلا".

وأضاف: "يؤكد النادي أن أي اعتداء على أحد أعضاء مجلس الإدارة يمثل اعتداء على المجلس بأكمله وعلى عمله الجاد للنهوض بالفريق".

وتابع البيان: "منذ تعيينه، عمل مجلس الإدارة في تماسك ووحدة هدف واستقلالية، لغرض وحيد هو ضمان استمرار النشاط الرياضي لسامبدوريا لحين الانتقال إلى مالك جديد".

وختم: "من أجل ذلك، يرى النادي أن الكفاءة المهنية لنائب الرئيس أنطونيو رومي هي أمر أساسي لحدوث ذلك، ويأمل المجلس في أن يواصل العمل معنا في هذه المرحلة الحساسة من تاريخ سامبدوريا".

ويأتي ذلك عقب أسابيع من وصول ظرف إلى النادي يحتوي على رصاصة فارغة ورسالة تهديد.

وأكدت شبكة sky sports يومها أن الظرف احتوى إلى جانب الرصاصة الفارغة، رسالة مكتوبة بخط اليد وبأحرف كبيرة: "هذه المرة الرصاصة كانت فارغة، في المرة القادمة ستكون حقيقية".

واستقال فيريرو، الذي لا يزال يسيطر على سامبدوريا عن طريق شركة عائلية مالكة، من منصبه بعد القبض عليه في 2021 بسبب اتهامات مالية غير متعلقة بكرة القدم.

وتسبب الرجل البالغ 71 عاما في غضب المشجعين بداعي أنه يتسبب في إسقاط النادي ويرفض بيعه إلى ملاك جدد بوسعهم إنقاذه من أزماته على الصعيدين المالي والرياضي.

ويواجه سامبدوريا شبح الهبوط إلى دوري الدرجة الثانية إذ يقبع في المركز الـ19 على جدول الترتيب برصيد 11 نقطة.

ويبتعد سامبدوريا بفارق 8 نقاط عن المركز السابع عشر، الذي يضمن لصاحبه البقاء في الدرجة الأولى

اضافة اعلان

 


 

ملاعب

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة