الأربعاء 18-09-2019
الوكيل الاخباري



إليك أهم النصائح للتحكم في استعمال هاتفك الذكي !

ق5فلفغاغ



الوكيل الاخباري

 


أوضح "أندرياس فيك" من مجلة التكنولوجيا «t3n» الألمانية ما تعمل به شركات "جوجل" و "أبل" من تطوير للأدوات التي تساعد المستخدم على التحكم في طريقة استعماله للهواتف الذكية قائلا: "تشتمل الإصدارات الحديثة من نظام تشغيل جوجل أندرويد وأبل آي أو إس بشكل افتراضي على الكثير من الوظائف الإحصائية العملية، ومن خلال الاستعانة بما يعرف بمساعد وقت الشاشة يمكن للمستخدم مراقبة عدد الدقائق والساعات والأيام، التي قضاها في استعمال التطبيقات".

 


- جوجل Digital Wellbeing

وقامت شركة جوجل بدمج هذه الوظيفة في نظام تشغيل أندرويد بدءا من الإصدار 9 (Pie)، ويمكن للمستخدم العثور على هذه الوظيفة في قائمة الإعدادات تحت بند “Digital Wellbeing”. وبدلا من ذلك يمكن مع أنظمة التشغيل القديمة تنزيل تطبيقات من متجر جوجل بلاي. وأوضح ألكسندر كوخ، من بوابة الاتصالات "تيلتاريف.دي" الألمانية، قائلا: "تتيح الصفحة العامة بالتطبيق إمكانية معرفة المدة، التي قضاها المستخدم في استعمال الهاتف الذكي أو مدة تشغيل الشاشة".

وبالإضافة إلى ذلك، يمكن للمستخدم معرفة عدد المرات، التي قام فيها بإلغاء قفل الهاتف الذكي، وعدد الإخطارات التي وصلته من التطبيقات، ومن الناحية العملية يمكن تحديد حد أقصى لمدة استخدام مجموعة من التطبيقات، علاوة على توافر وظيفة "عدم الإزعاج" والتي يتم من خلالها كتم صوت جميع الإخطارات.

ويعمل وضع الاسترخاء على مساعدة المستخدم في تقليل عدد ساعات استعمال الهاتف الذكي أثناء المساء؛ حيث يتم استبدال جميع الألوان على الشاشة بدرجات اللون الرمادي بدءا من وقت معين يتم تحديده مسبقا، وفي نفس الوقت يتم كتم صوت جميع الإخطارات عن طريق وظيفة "عدم الإزعاج"، حتى يتمكن المستخدم من النوم دون عائق.

- وقت الشاشة
وبالنسبة لأجهزة أبل الجوالة هناك وظيفة تعرف باسم "وقت الشاشة" ويمكن للمستخدم العثور عليها في إعدادات نظام التشغيل بدءا من الإصدار "آي أو إس 12"، ويتم هنا إظهار وقت الشاشة في اليوم الحالي وكذلك الأيام السبعة الماضية، ويمكن حسب الرغبة إظهار مدة الاستخدام أكثر تفصيلا حسب التطبيقات ومواقع الويب.

وعن طريق وظيفة "المهلة" يمكن للمستخدم تحديد جدول زمني للوقت الخالي من الشاشة، وأوضح ألكسندر كوخ ذلك بقوله: "خلال هذه المهلة لن تتم إتاحة سوى التطبيقات والمكالمات الهاتفية المسموح بها من قبل المستخدم". بالإضافة إلى أنه يمكن للمستخدم عن طريق وظيفة "حدود التطبيقات" وضع حدود زمنية يوميا لفئات التطبيقات، مثل شبكات التواصل الاجتماعي أو الألعاب أو الترفيه.

وهناك خيار "السماح دائما"، والذي يتيح للمستخدم إمكانية تحديد التطبيقات، التي يمكن استعمالها دائما أثناء المهلة وخارج حدود التطبيقات، ومن المزايا المفيدة أنه يمكن نقل جميع الإعدادات على الأجهزة الأخرى، التي تم استعمالها لتسجيل الدخول في نفس حساب "آي كلاود".

وبشكل أساسي تؤثر الإحصائيات، التي تجمعها هذه التطبيقات، على المستخدم. وأشار أندرياس فيك إلى ذلك بقوله: "كثيرا ما ينزعج المستخدم عندما يلاحظ أنه قضى حوالي 8 ساعات خلال الأسبوع الماضي على شبكات التواصل الاجتماعي". وقد يكون من نتائج ذلك تعديل سلوكيات المستخدم في بعض الأحوال؛ حيث دائما ما يعيد المستخدم التفكير في عاداته.

- تطبيق Offtime
وهناك العديد من التطبيقات، التي تساعد المستخدم في التوقف عن استعمال الهاتف الذكي، ومنها تطبيق Offtime، الذي يتيح حظر التطبيقات والإخطارات والمكالمات الهاتفية لفترة من الوقت، وتتمثل ميزة التطبيق في أن المستخدم، الذي يقوم بإنشاء حساب، فإنه يمكنه ضبط مهلة مشتركة مع المستخدمين الآخرين.

ويعتمد تطبيق Space على نهج آخر؛ حيث يقوم التطبيق في البداية بالاستفسار عن سبب الرغبة في إيقاف الهاتف الذكي، وعن التطبيقات، التي يتم استعمالها في أغلب الأحيان، وعن الأهداف التي يسعى المستخدم لتحقيقها، ثم يقوم التطبيق بإنشاء بروفايل بذلك، وبعد ذلك يمكن للمستخدم تحديد الأهداف الفردية، وعندما يتم تحقيق هذه الأهداف فإنه يبني مع مرور الوقت مجرة صغيرة من الأقمار والكواكب الافتراضية.

المصدر: العين الأخبارية 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة