الأحد 17-11-2019
الوكيل الاخباري



السعود: القدس ذهبت إلى ما بعد الخطر

WhatsApp Image 2019-09-04 at 12.31.20 PM



الوكيل الإخباري - شاركت لجنة فلسطين النيابية برئاسة النائب المحامي يحيى السعود في المؤتمر الثالث للائتلاف النقابي العالمي لدعم القدس وفلسطين الذي انطلقت أعماله الثلاثاء، في العاصمة التركية أنقرة تحت شعار "كلنا معًا من أجل القدس" بمشاركة نحو 500 شخص يمثلون 46 دولة.


وقال النائب السعود في كلمة بالجلسة الافتتاحية للمؤتمر، إن "القدس ذهبت إلى ما بعد الخطر، حيث تدنس جحافل الاحتلال الأقصى يوميا أفرادا وجماعات على مرأى ومسمع منظمات حقوق الإنسان والمجتمع الدولي، والأمم المتحدة". ودعا السعود المشاركين في المؤتمر الى تكثيف الجهود للدفاع عن القدس وحمايتها والحفاظ على الوضع القانوني والتاريخي القائم فيها، مشدداً على ان فلسطين لن تستسلم ولن تفلح أي مساع لتحويل القضية الفلسطينية لمسألة تاريخية وإيجاد وطن بديل للفلسطينيين.

وأضاف، ان "صفقة القرن" تهدد مستقبل القضية الفلسطينية ما يتوجب علينا افشالها بكافة السبل، مشيرا الى ان "فلسطين النيابية" ترصد الانتهاكات اليومية للاحتلال الإسرائيلي في المجسد الأقصى وما يمارس يوميا من إقامة طقوس وصلوات تلمودية. وافاد السعود، بانه "لطالما هناك رجال من فلسطين والأقصى يقفون بوجه الاحتلال والمستوطنين لن يكون ذلك أكثر من حلم في أجنداتهم"، داعياً جميع النقابات إلى المشاركة في المؤتمر لتحريك الشارع لرفض "صفقة القرن" والعمل على تشكيل لجنة فلسطين في برلمانات دولهم.

من جهته، القى عضو اللجنة النائب سعود أبو محفوظ خلال الجلسة الأولى للمؤتمر محاضرة عن تاريخ مدينة القدس وما تعانيه في ظل الاحتلال، لافتا الى انها تتعرض لأبشع عمليات تهويد وأكبر هجمات واقتحامات تدنس قدسيته.